منتديات التقني عالم التجارة
SPTechs منتديات
 اسم المستخدم حفظ بيانات الدخول 
كلمة المرور
  منتديات SPTechs   > قضايا اجتماعية
 thread

هل توافق على ان تتعلم الفتاة قيادة السيارة ؟

 

  الثلاثاء 31 مارس 2020 م الموافق ‏07/‏شعبان/‏1441 هـ الساعة 18:31

 



  صفحة : 7 من 23 

    <<   01    02    03    04    05    06    07   08    09    10    11    12    13    14    15     >>    


# 1  

معلومات :  البلد : الأردن  : المدينة : عمان
  عدد المشاركات : 4
SUHAIMAT

 
[ الخميس 27 يوليو 2006 ]
 
 
 
نعم اوافق وهو امر ممتاز ونحن في الاردن تتمتعالنساء عندنا بهذه الحرية واكثر


# 2  

معلومات :  البلد : العراق
  عدد المشاركات : 1
majdis

 
[ الخميس 27 يوليو 2006 ]
 
 
 

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لامانع من تعلم المراة القيادة واصبح من الضروري ذلك ولكن بحدود الادب واخلاق السياقة على ان لا تكون صاحبة مهنة سيارة اجرة والركوب مع اجنبي مما يعرضها للاعتداء وان كانت مراة حديدية فكل اسمها امراة والامراة ضعيفة بكل المجتمعات ويشبهون سمعتها بالزجاج اذا انكسر فلا يصلح ابدا ؟؟ فما بال شرف المراة اذا تعرض لاسامح الله للتعدي . واعلموا فمثل حاجة الرجل الى الماء او الطعام فسيكون بامس الحاجة يوما ما في تعليم زوجته او ابنته السياقة ولكن فقط في الاوقات الضرورية والناس لا ترحم امراة تسوق وخاصة سيارة اجرة .وايضا اذا كانت تسوق سيارة خصوصية لانها حتما ستكون في غاية التبرج والفخر وحسب القائل الدنيا مش سيعاها ولكن لا تعرف عقباها ؟ هذا رايي ولستو مستلزمين بقبوله ام رفضه لكل شخص رايه بنظرته الشخصية العامة الشاملة .والحمد لله رب العالمين

 



# 3  

معلومات :  البلد : المملكة العربية السعودية
  عدد المشاركات : 2
ali0ali

 
[ الخميس 27 يوليو 2006 ]
 
 
 

اولا اريد التنويه الى نقطة مهمه

بالنسبة لما قيل ان المراءه السعودية تحسد المراءه اليمنية على قيادة السيارة

من اين اتيت بهذا التحليل لا اخي المراءه السعودية اعلى وارقى من ان يطالب لها بقضية تمارس في الشارع

نحن مانسعى له كسعوديين  ان تكون المراءه السعودية مساهمه في بناء مجتمعها قضية المراءه السعودية هي العمل في جميع قطاعات الدولة

لتشارك وتنافس وتنتج لاجل مجتمعها المراءه السعودية اثبتت انها قادره على

الرقي والتطوير في مجتمعها في اطار الشريعة الاسلامية التي جعلتها المراءه

القوية بشخصيتها والارقى بفكرها على مستوى العالم

لا اعتقد ان المراءه السعودية تفكر بتفاهات لان طموحها كبير والدليل مانجده مؤخرا وجود المراءه في مجلس الشورى السعودي وغيره والقادم اجمل

اما المجتمعات الاخرى فهذا راجع لفكرهم ونمط مجتمعاتهم

واخيرا نحن كسعوديين ننطلق في فكرنا من مبدا نبيل وهام



# 4  

معلومات :  البلد : قطر
  عدد المشاركات : 1
sheshe

 
[ الخميس 27 يوليو 2006 ]
 
 
 

السلام عليكم ,,

اختي انا من دوله خليجيه وهي ..:: قطر ::..

وحابه اوضح لج ان كل دول الخليج تسمح بسواقة السيارات الا السعوديه

وانا رايي الشخصي انا ارفض البنت تسوق السياره ,, وافضل السائق

انا مب ضد سواقة البنت ولكن مجتمعنا يحكمنا بهالشى ....

وفي نساء وايد يسوقون ..

وفي وايد من نفس حالتج يعانون من القهر الاجتماعي .. لان احنا نعيش

المجتمع هو اللي يحركنا ويتحكم فينا واللي يعارض هالشى يتعب في حياته

بس هذه مسألة وقت ,, وانشالله تتيسر امورج..

 



# 5  

معلومات :  البلد : الأردن
  عدد المشاركات : 1
ALICOO

 
[ الخميس 27 يوليو 2006 ]
 
 
 
مافي مشكلة بحيث تلتزم بقواعد المرور وفي استخدام السيارة في الحالات الضرورية (عدم وجود ولي عنها اب زوج اخ.)


# 6  

معلومات :  البلد : الكويت
  عدد المشاركات : 1
saeedelhaj

 
[ الخميس 27 يوليو 2006 ]
 
 
 
والله حالة، المرأة اليوم وصلت لأن تكون وزيرة، ولا يزال بعض الرجال يضيقون عليها.... لا تعليق سوى أن زوجتي وبنتي كل منها تملك سيارة، والصراحة أنا مرتاح جدا من الوضع حيث أن زوجتي تأخذ الولد إلى المدرسة، وتحضر الكثير من حاجيات البيت التي لو أحضرتها يمكن ماتعجبها. وبالنسبة لبنتي فهي تذهب لعملها دون عناء توصيلها.


# 7  

معلومات :  البلد : مصر
  عدد المشاركات : 1
MOHAMMEDA

 
[ الخميس 27 يوليو 2006 ]
 
 
 
 السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

بالتأكيد أوافق علي قيادة المرأة للسيارة .

و أوافق ايضا علي أنها من الممكن أن يكون عمل للمرأة هي القيادة

المرأة نصف المجتمع الجميل فيجب أن يشاركنا الحياة

و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته



# 8  

معلومات :  البلد : مصر
  عدد المشاركات : 1
ehabenmm

 
[ الخميس 27 يوليو 2006 ]
 
 
 

ان تسوق الفتاة او المرآه السيارة فهذا شئ ضرورى وملح فهذا يفيد فى السلم والحرب ( المرآه منها الدكتوره والمهندسه والمحاميه ) والى والدك اقول لو فرض لاسمح الله ان حدث مكروه قد يكون به ضرر عليك او على احد افراد الاسره ووجب ان تتحرك سياره لانقاذكم من هذا المكروه فهل نقول لا كفا نا تأخر وتخلف المرآه التى تتربى فمن الرجل تحمى نفسها والاخرين



# 9  

معلومات :  البلد : فلسطين
  عدد المشاركات : 1
retchard

 
[ الخميس 27 يوليو 2006 ]
 
 
 

السلام عليكم انا في نظري وانا في مدينة جنين  في فلسطين الحبيه اقول لك انه لا فرق بين البنت والشاب اله خيط رفيع وحق لها ان تتمتع بما خلقه الله لنا الله خلق كل شي ليسه فقط للرجل بل للمراء يحق لها ان تقود السياره في حدود المعقول ولسه حرما فاما بنعمت ربك فحدث وهذه نعمه انعم الله علينا بها والي بقول غير هيك بكون متخلف وبحب قلك نقطه البنت الي بدها تعمل شي وتلف ودور ما قاعدي تستنه في سياره على شان تعمل شي غلط الي بدها تعمل شي غلط بتعمل بدون سياره ولا طياره وغير هيك بعتبره تخلف والى اللقاء



# 10  

معلومات :  البلد : تونس
  عدد المشاركات : 1
slim07

 
[ الخميس 27 يوليو 2006 ]
 
 
 

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

قد أفتى العلماء بتحريمه لما يترتب عليه من مفاسد فإتقوا الله .

وهذا إنما ينطبق تمام الانطباق على بلاد الحرمين ، وأما ما عداها من البلاد فإنه يرجع إلى علمائها الثقات الأثبات فإنهم أعلم بأحوال بلادهم .

قال الشيخ عبد العزيز بن باز – رحمه الله - :

فقد كثر حديث الناس في صحيفة " الجزيرة " عن قيادة المرأة للسيارة ، ومعلوم أنها تؤدي إلى مفاسد لا تخفى على الداعين إليها ، منها الخلوة المحرمة بالمرأة ، ومنها السفور ، ومنها الاختلاط بالرجال بدون حذر ، ومنها ارتكاب المحظور الذي من أجله حرمت هذه الأمور ، والشرع المطهر مَنَع الوسائل المؤدية إلى المحرم واعتبرها محرمة ، وقد أمر الله جل وعلا نساء النبي ونساء المؤمنين بالاستقرار في البيوت ، والحجاب ، وتجَنُّب إظهار الزينة لغير محارمهن لما يؤدي إليه ذلك كله من الإباحية التي تقضي على المجتمع قال تعالى : ( وَقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ وَلَا تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ الْجَاهِلِيَّةِ الأُولَى وَأَقِمْنَ الصَّلاةَ وَآَتِينَ الزَّكَاةَ وَأَطِعْنَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ ) الأحزاب/33 الآية ، وقال تعالى : ( يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُلْ لأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاءِ الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِنْ جَلابِيبِهِنَّ ذَلِكَ أَدْنَى أَنْ يُعْرَفْنَ فَلا يُؤْذَيْنَ ) الأحزاب/59 ، وقال تعالى : ( وَقُلْ لِلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلا مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آَبَائِهِنَّ أَوْ آَبَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَائِهِنَّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ أَوِ التَّابِعِينَ غَيْرِ أُولِي الإِرْبَةِ مِنَ الرِّجَالِ أَوِ الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا عَلَى عَوْرَاتِ النِّسَاءِ وَلا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِنْ زِينَتِهِنَّ وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعًا أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ ) النور/31 ، وقال النبي صلى الله عليه وسلم : " ما خلا رجل بامرأة إلا كان الشيطان ثالثهما " ، فالشرع المطهر منع جميع الأسباب المؤدية إلى الرذيلة بما في ذلك رمي المحصنات الغافلات بالفاحشة وجعل عقوبته من أشد العقوبات ؛ صيانة للمجتمع من نشر أسباب الرذيلة .

وقيادة المرأة من الأسباب المؤدية إلى ذلك وهذا لا يخفى ولكن الجهل بالأحكام الشرعية وبالعواقب السيئة التي يفضي إليها التساهل بالوسائل المفضية إلى المنكرات - مع ما يبتلى به الكثير من مرضى القلوب - ومحبة الإباحية والتمتع بالنظر إلى الأجنبيات كل هذا يسبب الخوض في هذا الأمر وأشباهه بغير علم وبغير مبالاة بما وراء ذلك من الأخطار ، وقد قال الله تعالى : ( قُلْ إِنَّمَا حَرَّمَ رَبِّيَ الْفَوَاحِشَ مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَمَا بَطَنَ وَالإِثْمَ وَالْبَغْيَ بِغَيْرِ الْحَقِّ وَأَنْ تُشْرِكُوا بِاللَّهِ مَا لَمْ يُنَزِّلْ بِهِ سُلْطَانًا وَأَنْ تَقُولُوا عَلَى اللَّهِ مَا لا تَعْلَمُونَ ) الأعراف/33 ، وقال سبحانه : ( وَلا تَتَّبِعُوا خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ إِنَّهُ لَكُمْ عَدُوٌّ مُبِينٌ ) البقرة/168 ، وقال صلى الله عليه وسلم : " ما تركت بعدي فتنة أضر على الرجال من النساء " .

وعن حذيفة بن اليمان رضي الله عنه قال : كان الناس يسألون رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الخير وكنت أسأله عن الشر مخافة أن يدركني ، فقلت : يا رسول الله إنا كنا في جاهلية وشر فجاءنا الله بهذا الخير فهل بعد هذا الخير من شر ؟ قال : نعم ، قلت : وهل بعد ذلك الشر من خير ؟ قال : نعم وفيه دخن ، قلت : وما دخنه ؟ قال : قوم يهدون بغير هديي تعرف منهم وتنكر ، قلت : فهل بعد ذلك الخير من شر ؟ قال : نعم دعاة إلى أبواب جهنم من أجابهم إليها قذفوه فيها ، قلت : يا رسول الله صفهم لنا ؟ فقال : هم من جلدتنا ويتكلمون بألسنتنا ، قلت : فما تأمرني إن أدركني ذلك ؟ قال : تلزم جماعة المسلمين وإمامهم ، قلت : فإن لم يكن لهم جماعة ولا إمام ، قال : فاعتزل تلك الفرق كلها ولو أن تعض بأصل شجرة حتى يدركك الموت وأنت على ذلك " متفق عليه.

وإنني أدعو كل مسلم أن يتقي الله في قوله وفي عمله وأن يحذر الفتن والداعين إليها وأن يبتعد عن كل ما يسخط الله جل وعلا أو يفضي إلى ذلك وأن يحذر كل الحذر أن يكون من هؤلاء الدعاة الذين أخبر عنهم النبي صلى الله عليه وسلم في هذا الحديث الشريف.

وقانا الله شر الفتن وأهلها وحفظ لهذه الأمة دينها وكفاها شر دعاة السوء ووفق كُتَّاب صحفنا وسائر المسلمين لما فيه رضاه وصلاح أمر المسلمين ونجاتهم في الدنيا والآخرة إنه ولي ذلك والقادر عليه .

" مجموع فتاوى الشيخ ابن باز " ( 3 / 351 – 353 ) .

وسئل فضيلة الشيخ ابن عثيمين : أرجو توضيح حكم قيادة المرأة للسيارة ، وما رأيكم بالقول:

( إن قيادة المرأة للسيارة أخف ضررا من ركوبها مع السائق الأجنبي؟ )

الجواب على هذا السؤال ينبني على قاعدتين مشهورتين بين علماء المسلمين :

القاعدة الأولى : أن ما أفضى إلى محرم فهو محرم . والدليل قوله تعالى : ( وَلا تَسُبُّوا الَّذِينَ يَدْعُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ فَيَسُبُّوا اللَّهَ عَدْواً بِغَيْرِ عِلْمٍ ) الأنعام/108 ، فنهى الله عن سب آلهة المشركين – مع أنه مصلحة – لأنه يفضي إلى سب الله تعالى .

القاعدة الثانية : أن درء المفاسد – إذا كانت مكافئة للمصالح أو أعظم – مقدم على جلب المصالح . والدليل قوله تعالى: ( يَسْأَلونَكَ عَنِ الْخَمْرِ وَالْمَيْسِرِ قُلْ فِيهِمَا إِثْمٌ كَبِيرٌ وَمَنَافِعُ لِلنَّاسِ وَإِثْمُهُمَا أَكْبَرُ مِنْ نَفْعِهِمَا ) البقرة/219 ، وقد حرم الله الخمر والميسر مع ما فيهما من المنافع درءاً للمفسدة الحاصلة بتناولهما .

وبناء على هاتين القاعدتين يتبين حكم قيادة المرأة للسيارة . فإن قيادة المرأة للسيارة تتضمن مفاسد كثيرة، فمن مفاسدها :

1- نزع الحجاب : لأن قيادة السيارة سيكون بها كشف الوجه الذي هو محل الفتنة ومحط أنظار الرجال ، ولا تعتبر المرأة جميلة أو قبيحة على الإطلاق إلا بوجهها ، أي أنه إذا قيل جميلة أو قبيحة ، لم ينصرف الذهن إلا إلى الوجه ، وإذا قصد غيره فلا بد من التقييد ، فيقال جميلة اليدين ، أو جميلة الشعر ، أو جميلة القدمين . وبهذا عرف أن الوجه مدار القاصدين .

وقد يقول قائل : إنه يمكن أن تقود المرأة السيارة بدون نزع الحجاب ، بأن تتلثم المرأة وتلبس في عينيها نظارتين سوداوين .

والجواب على ذلك أن يقال : هذا خلاف الواقع من عاشقات قيادة السيارة ، واسأل من شاهدهن في البلاد الأخرى ، وعلى فرض أنه يمكن تطبيقه في ابتداء الأمر فإن الأمر لن يدوم طويلا ، بل سيتحول – في المدى القريب – إلى ما عليه النساء في البلاد الأخرى ، كما هي سنة التطور المتدهور في أمور بدأت هينة مقبولة بعض الشيء ثم تدهورت منحدرة إلى محاذير مرفوضة .

2- من مفاسد قيادة المرأة للسيارة : نزع الحياء منها ، والحياء من الإيمان – كما صح ذلك عن النبي صلى الله عليه وسلم – والحياء هو الخلق الكريم الذي تقتضيه طبيعة المرأة وتحتمي به من التعرض للفتنة ، ولهذا كانت مضرب المثل فيه فيقال ( أحيا من العذراء في خدرها ) ، وإذا نزع الحياء من المرأة فلا تسأل عنها .

3- ومن المفاسد : أنها سبب لكثرة خروج المرأة من البيت والبيت خير لها – كما أخبر بذلك النبي المعصوم صلى الله عليه وسلم – لأن عاشقي القيادة يرون فيها متعة ، ولهذا تجدهم يتجولون في سياراتهم هنا وهناك بدون حاجة لما يحصل لهم من المتعة بالقيادة .

4- ومن مفاسدها أن المرأة تكون طليقة تذهب إلى ما شاءت ومتى شاءت وحيث شاءت إلى ما شاءت من أي غرض تريده ، لأنها وحدها في سيارتها ، متى شاءت في أي ساعة من ليل أو نهار، وربما تبقى إلى ساعة متأخرة من الليل . وإذا كان الناس يعانون من هذا في بعض الشباب ، فما بالك بالشابات ؟؟! وحيث شاءت يمينا وشمالا في عرض البلد وطوله ، وربما خارجه أيضاً .

5- ومن المفاسد : أنها سبب لتمرد المرأة على أهلها وزوجها ، فلأدنى سبب يثيرها في البيت تخرج منه وتذهب في سيارتها إلى حيث ترى أنها تروح عن نفسها فيه ، كما يحصل ذلك من بعض الشباب وهم أقوى تحملا من المرأة .

6- ومن مفاسدها : أنها سبب للفتنة في مواقف عديدة : في الوقوف عند إشارات الطريق – في الوقوف عند محطات البنزين – في الوقوف عند نقطة التفتيش – في الوقوف عند رجال المرور عند التحقيق في مخالفة أو حادث – في الوقوف لملء إطار السيارة بالهواء– في الوقوف عند خلل يقع في السيارة في أثناء الطريق ، فتحتاج المرأة إلى إسعافها ، فماذا تكون حالتها حينئذ ؟ ربما تصادف رجلا سافلا يساومها على عرضها في تخليصها من محنتها ، لاسيما إذا عظمت حاجتها حتى بلغت حد الضرورة .

7- من مفاسد قيادة المرأة للسيارة : كثرة ازدحام الشوارع ، أو حرمان بعض الشباب من قيادة السيارات وهم أحق بذلك وأجدر .

8- من مفاسدها أنها سبب للإرهاق في النفقة ، فإن المرأة – بطبيعتها – تحب أن تكمل نفسها مما يتعلق بها من لباس وغيره ، ألا ترى إلى تعلقها بالأزياء ، كلما ظهر زِيٌّ رمت بما عندها وبادرت إلى الجديد ، وإن كان أسوأ مما عندها . ألا ترى ماذا تعلق على جدرانها من الزخرفة . وعلى قياس ذلك – بل لعله أولى منه – السيارة التي تقودها ، فكلما ظهر موديل جديد فسوف تترك الأول إلى هذا الجديد .

أما قول السائل : وما رأيكم بالقول : ( إن قيادة المرأة للسيارة أخف ضررا من ركوبها مع السائق الأجنبي ؟ ).

فالذي أراه أن كل واحد منهما فيه ضرر ، وأحدهما أضر من الثاني من وجه ، ولكن ليس هناك ضرورة توجب ارتكاب أحدهما .

واعلم أنني بسطت القول في هذا الجواب لما حصل من المعمعة والضجة حول قيادة المرأة للسيارة ، والضغط المكثف على المجتمع السعودي المحافظ على دينه وأخلاقه ليستمرئ قيادة المرأة للسيارة ويستسيغها .

وهذا ليس بعجيب لو وقع من عدو متربص بهذا البلد الذي هو آخر معقل للإسلام يريد أعداء الإسلام أن يقضوا عليه ، ولكن هذا من أعجب العجب إذا وقع من قوم من مواطنينا ومن أبناء جلدتنا يتكلمون بألسنتنا ، ويستظلون برايتنا . قوم انبهروا بما عليه دول الكفر من تقدم مادي دنيوي فأعجبوا بما هم عليه من أخلاق، تحرروا بها من قيود الفضيلة إلى قيود الرذيلة .

ا.هـ كلام الشيخ ابن عثيمين

( وأما في البلاد التي يُسمح فيها بقيادة المرأة للسيارة فعلى المرأة المسلمة تجنّب ذلك ما أمكنها للأسباب السابق ذكرها .

وأما في حالات الضرورة كإسعاف مصاب أو فرار من مجرم فإنه لا حرج على المرأة المسلمة أن تستخدم السيارة في مثل هذه الحالات إذا لم تجد رجلاً تستنجد به .

وتبقى حالات أخرى مثل النساء اللاتي لا بد لهن من الخروج إلى العمل فليس لها زوج أو أب أو وليّ يكفيها ولا من المرتبات الحكومية ما يقوم بحاجتها ، ولم تجد عملاً يكفيها تقوم به في منزلها كبعض وظائف الإنترنت ، واضطرت إلى الخروج فإنها تستخدم أقل وسائل المواصلات خطراً عليها .

وقد تكون هناك مواصلات عامة خاصة بالنساء أو سائق يُستأجر لعدة نساء يوصلهن إلى العمل أو الجامعة ، وقد تكون سيارات الأجرة الخاصة ـ لمن قدرت عليها ماليا ـ أرحم لها من الحافلات العامة التي قد تتعرض فيها للإهانة والاعتداء فتستعمل سيارات الأجرة دون خلوة مع السائق .

وإذا اضطرت في النهاية إلى قيادة السيارة في حالات الحاجة الشديدة الماسة التي لا غنى عنها فإنها تسوقها بجلبابها الشرعي الكامل مع تقوى الله .

وقد تقدم ذكر حال الاضطرار

وتستعين بفتوى علماء بلدها الثقات ـ من غير المتساهلين ـ الذين يفقهون الشريعة ويعرفون وضع البلد .

وقد قال الله تعالى : ( فاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ ) التغابن/6

نسأل الله السلامة والعافية وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم .



متحصل على الأستاذية في العلوم الفزيائية و  على شهادة الدراسات العليا المتخصصه في تجهيز البيانات أريد العمل بالسعودية


  صفحة : 7 من 23 

    <<   01    02    03    04    05    06    07   08    09    10    11    12    13    14    15     >>    

موضوع مغلق




  منتديات SPTechs : مشاركات شبيهة .  لموضوع : هل توافق على ان تتعلم الفتاة قيادة السيارة ؟

   .   الى محبي برنامج شاهد منزلك Google Earth اخيرا الشرح بالصور
   .   شاهد اي مكان من على سطح الكرة الارضية وانت جالس في بيتك
   .   صور مضحكة اتمنى ان تنال اعجابكم
   .   قصة جميلة جدا باللغة الانجليزية مع الترجمة لها
   .   الان أسرار حرامي سيارات سان اندرياس كامله
   .   بنت عمرها 15 سنه بس صايعه..قصه
   .   معاني اسماء البنات حسب علم النفس..
   .    اكثر من 30 قناة مفتوحة على القمر (Sirius) + قناة مهمة وصور
   .   ثيمات للكمبيوتر.. روعه جداا
   .   برنامج الوافي الذهبي


  منتديات SPTechs : مشاركات slim07  
   .   توضيح مامعنى اسم محمد ؟؟
   .   كتاب تعليم فيجوال بيسك
   .   قصة أعظم ضابط مخابرات مصري أعاد الجاسوسة هبة سليم التي جنّدت
   .   ما يجب على العروس للتحضر قبل الزفاف ؟ملف كامل ؟
   .   كتاب تعليم لغة سي c
   .   كتاب تعليم فلاش ام اكس
   .   خلطة لتبييض الوجه ؟
   .   تعريف لغة السي شارب (C#) .
   .   كيفية عمل تقرير بواسطة فيجوال بيسك بسهوله اليكم الطريقة
   .   خلطة مجربة لتنعيم الشعر جدا جدا جدا

  | الكرة الارضية على الهواء مباشرة  |   برنامج فتح اكثر من ياهو على نفس الجهاز  |   ترددات القنوات على السيريوس  |  


اسم المستخدم                        كلمة المرور

حفظ معلومات الاشتراك

# هل توافق على ان تتعلم الفتاة قيادة السيارة ؟

register
 مستخدم جديد